المهارات الشخصية في السيرة الذاتية

المهارات الشخصية في السيرة الذاتية

المهارات الشخصية في السيرة الذاتية والمعروفة أيضًا باسم المهارات الناعمة، هي مجموعة من السمات والسلوكيات التي تحدد علاقتك بالآخرين ونهجك في العمل، على عكس المهارات التقنية والفنية، التي تكون محددة بالوظيفة أكثر.

 يمكن تطبيق المهارات الشخصية في مختلف المجالات والأدوار، وتشمل هذه مهارات التواصل، وقدرات حل المشكلات، وصفات القيادة، ومهارات التنظيم، وغيرها الكثير

أهمية المهارات الشخصية في السيرة الذاتية

تمنح المهارات الشخصية في السيرة الذاتية أصحاب العمل المحتملين نظرة ثاقبة حول شخصيتك وأخلاقيات العمل لديك، إضافة إلى أنها تميزك عن المتقدمين الآخرين أصحاب المؤهلات المماثلة، كذلك تعد المهارات الشخصية في السيرة الذاتية مؤشرات على مدى ملاءمتك لثقافة الشركة.

هل المهارات الشخصية في السيرة الذاتية مهمة لطلبات العمل؟

المهارات الشخصية في السيرة الذاتية  تكمن أهميتها، في المنافسة في سوق العمل التنافسي، حيث تعد السيرة الذاتية المكتوبة باحتراف، وتحتوي كافة المهارات اللازمة، هي تذكرتك للحصول على مقابلة عمل.

تعمل السير الذاتية كنقطة الاتصال الأولى لأصحاب العمل المحتملين، مما يجعل من المهم للغاية ترك انطباع قوي، كما تسلط السيرة الذاتية الشاملة الضوء على مؤهلاتك وخبراتك، والأهم من ذلك، مهاراتك الشخصية.

كيف اجعل السيرة الذاتية قوية؟

يُظهر صياغة سيرتك الذاتية بطريقة واضحة ومختصرة ومنظمة قدراتك المتنوعة، واحترافيتك في الصياغة وتقيم نفسك بالشكل الأمثل، بالإضافة إلى ذلك، ذكر عرض مهاراتك الشخصية يمكن أن يساعد في قلب الطاولة لصالحك.

تريد رسم صورة رائعة عن حياتك، واحترافيتك، وخبراتك، وهو دور المهارات الشخصية في السيرة الذاتية، التي تعكس مدى تمكنك من الأدوات المختلفة.

أحد الخطوات الأولى في إجابة كيف اجعل السيرة الذاتية قوية؟ هو فهم مكونات السيرة الذاتية الأساسية.

معلومات الاتصال: يجب أن تكون معلوماتك قابلة للقراءة وسهلة العثور عليها.

بيان شخصي أو هدف: يوفر هذا لمحة عامة عن مهاراتك وخبراتك وأهدافك المهنية.

الخبرة المهنية: قم بسرد وظائفك السابقة ومسؤولياتك والإنجازات.

التعليم: قم بسرد مؤهلاتك التعليمية.

المهارات: قم بسرد مهاراتك الفنية والشخصية.

المهارات الشخصية في السيرة الذاتية
المهارات الشخصية في السيرة الذاتية

تخصيص سيرتك الذاتية

من المهم تخصيص سيرتك الذاتية لكل وظيفة تتقدم لها، اقرأ وصف الوظيفة بعناية وحدد المهارات الشخصية في السيرة الذاتية ، والتجارب التي تتطلبها، ثم، تأكد من تضمين هذه العناصر في سيرتك الذاتية.

اقرأ أيضا: المهارات في السيرة الذاتية | كيف تربح بها الوظيفة؟

ماذا اكتب في خانة المهارات في السيرة الذاتية؟

كيف اكتب المهارات في السيرة الذاتية؟ قسم المهارات الشخصية في السيرة الذاتية والمهارات التقنية في السيرة الذاتية هو المكان الذي تتاح لك فيه الفرصة لإبراز قدراتك وإظهار ما تقدمه إلى أصحاب العمل من مزايا وفوائد في حال تم قبولك، هي فرصتك للتميز وإبهار أصحاب العمل المحتملين، لتحقيق أقصى استفادة من هذا القسم، إليك أهم النصائح:

ابدأ بسرد جميع المهارات الشخصية في السيرة الذاتية ، والمهارات التقنية، التي تمتلكها وأكثرهم ذات صلة بالوظيفة التي تتقدم لها، يمكن أن يتراوح هذا من المعرفة المتخصصة في الصناعة إلى المهارات الناعمة مثل القيادة أو إدارة الوقت.

كن محددًا قدر الإمكان، على سبيل المثال، بدلاً من مجرد كتابة مهارات الاتصال، يمكنك تحديد مهارات الاتصال المكتوبة والشفوية الممتازة، فهذا يعطي بعدا آخر لـ المهارات الشخصية في السيرة الذاتية.

أيضًا قم بتأكيد هذه المهارات بأمثلة من مشاريعك السابقة، حتى تثبت أنك استخدمتها لتحقيق النتائج في الأدوار السابقة، عند كتابة سيرتك الذاتية، من المهم ليس فقط سرد مهاراتك الشخصية ولكن أيضًا توضيحها بأمثلة من الحياة الواقعية، هذا يعطي مصداقية لتأكيداتك ويقدم صورة أوضح عن قدراتك و المهارات الشخصية في السيرة الذاتية.

إذا كنت قد نسقت مشروعًا جماعيًا في وظيفتك السابقة، فذكر ذلك كمثال على مهارة القيادة لديك ضمن المهارات الشخيصة في السيرة الذاتية.

تحدث عن كيفية حل نزاع داخل فريقك، مع إبراز مهارة حل المشكلات لديك، سلط الضوء على الأوقات التي نجحت فيها في الوفاء بالمواعيد النهائية الضيقة، مما يدل على قدرتك المتميزة على إدارة الوقت.

من خلال تقديم أمثلة ملموسة، تجعل قسم المهارات الشخصية في السيرة الذاتية أكثر وضوحًا وارتباطًا بالمعايير التي يتبعها أصحاب العمل المحتملين.

وأما الخطوة الهامة جدا، هي أن تستمر في مراجعة قسم المهارات الشخصية في السيرة الذاتية بشكل مستمر، مع نموك في حياتك المهنية، ستكتسب مهارات جديدة، لذا حافظ على تحديث سيرتك الذاتية حتى وإن كنت في عمل حالي، فإن المهارات الشخصية في السيرة الذاتية أمرا لا غنى عنه وعن تطويره دائما.

أمثلة على المهارات الشخصية

مهاراتك الشخصية هي انعكاس لك، وكيف تتعامل مع المجالات المهنية وكيف تتعامل مع ديناميكية العمل،  إنها هذه القدرات الشخصية التي يبحث عنها أصحاب العمل المحتملون في سيرتك الذاتية،  في الأسطر التالي حاولت توفير عدة أمثلة على المهارات الشخصية التي يجب عليك مراعاتها في سيرتك الذاتية.

مهارة القيادة: قدرتك على توجيه وتوجيه فريق.

مهارة التواصل: إحدى أهم المهارات الشخصية في السيرة الذاتية وهي كفاءتك في توصيل الأفكار بوضوح وفعالية.

مهارة حل المشكلات: من المهارات الشخصية في السيرة الذاتية وهي قدرتك على التنقل وحل التحديات.

مهارة الإبداع: لا غنى عنها في بعض المجالات في المهارات الشخصية في السيرة الذاتية، وهي  قدرتك على التفكير خارج الصندوق وتقديم أفكار جديدة.

مهارة القدرة على التكيف: استعدادك لتولي المهام والأدوار التي تتجاوز منطقة راحتك، فكر جيدًا في إضافتا ضمن المهارات الشخصية في السيرة الذاتية.

المهارات الشخصية في السيرة الذاتية، دورها لا يقتصر على التعبير عن قدراتك العملية، ويتجاوز ذلك، بأنها تعكس بشكل عام ماذا ستقدم وما ستكون عليه في المستقبل.

الهوايات في السيرة الذاتية

الهوايات في السيرة الذاتية، يمكنها أن تعزز سيرتك الذاتية، الهوايات في السيرة الذاتية تفعل أكثر من مجرد عكس شخصيتك، يمكنها أيضًا أن تلقي الضوء على المهارات التي قد لا تتاح لك الفرصة لإظهارها في قسم الخبرة المهنية في سيرتك الذاتية.

مثلا إن كنت مهتمًا ببناء النماذج الهندسية المصنوعة من المكعبات، فقد يشير ذلك إلى انتباه حاد للتفاصيل والصبر والدقة التي تتمتع بها أو إذا كنت تستمتع بالمشاركة في الألعاب الرياضية الجماعية مثل كرة القدم، فقد يشير ذلك إلى أنك لاعب جماعي، وهي سمة مهمة لبيئات العمل التعاونية.

الهوايات في السيرة الذاتية
الهوايات في السيرة الذاتية

اختر الهوايات في السيرة الذاتية  التي لها علاقة أو توفر خلفية للوظيفة التي تتقدم لها والتي يمكن أن تساهم بشكل إيجابي في تطورك الشخصي.

المهارات التقنية في السيرة الذاتية

عندما يتعلق الأمر بـ المهارات التقنية في السيرة الذاتية، فيمكن أن تعزز طلبات العمل بشكل كبير سواء كانت إجادة برنامج معين أو الخبرة العملية بالأجهزة الفنية، فإن المهارات التقنية في السيرة الذاتية في كل الأحوال تضيف مصداقية وعمقًا وتعكس كفائتك العملية.

كن فقط محددا في المهارات التقنية في السيرة الذاتية قدر الإمكان، اختر الأقرب إلى مجالك وما لا تعرفه من المهارات التقنية، حاول تعلمها وتعزيزها.

الدورات التدريبية عبر الإنترنت المجانية أو المدفوعة والندوات عبر الإنترنت ودورات تعليمية على YouTube موارد رائعة لرفع مستوى مهاراتك التقنية بشكل لا تتخيله.

 

المهارات في السيرة الذاتية للاداري

المهارات في السيرة الذاتية للاداري، مهمة جدا للمناصب القيادية فهي تظهر القدرة على التعامل مع المشاريع المعقدة، وهو من الأمور الضرورية في تلك المناصب، لكن يجب عليك أن تراعي بعض المهارات وتجعلها على قائمتك ضمن المهارات في السيرة الذاتية للاداري:

التخطيط الاستراتيجي: عرض قدرتك على تحديد الأهداف طويلة الأجل ووضع استراتيجيات لتحقيقها أمر حاسم لـ المهارات في السيرة الذاتية للاداري، المدير القوي هو صاحب تفكير استباقي وفعال في التخطيط.

قيادة الفريق: كمدير، فإن قيادة الفريق وتحفيزه جزء من وصف وظيفتك، سلط الضوء على الحالات التي أدت فيها قيادتك إلى النجاح أو حل النزاعات من شأن تلك المهارة أن ترفع من قسم المهارات في السيرة الذاتية للاداري.

صنع القرار: يُتوقع من المديرين اتخاذ قرارات صعبة، قدم أمثلة على مهاراتك في اتخاذ القرار، مما يُظهر قدرتك على تقييم الخيارات واتخاذ الخيارات المفيدة.

 

مهارات السيرة الذاتية لحديثي التخرج

مهارات السيرة الذاتية لحديثي التخرج مهمة لكونك كخريج جديد لا تمتلك الكثير من الخبرة المهنية لتظهرها في سيرتك الذاتية، وهذا أمر طبيعي، فالحل في كتابة مهارات السيرة الذاتية لحديثي التخرج أن تستخدم إنجازاتك الأكاديمية أو تدريباتك أو أي عمل تطوعي لإبراز المهارات الشخصية في السيرة الذاتية.

من الممكن ان يظهر مشروع أو بحث قمت به، مهارات إدارة المشاريع والتنفيذ لديك، وقد يدل دور القيادة في منظمة طلابية على مهارات العمل الجماعي أو القيادة أو الاتصال الفعال أو حل المشكلات، تذكر أن مهاراتك الشخصية ليست دائمًا محددة للوظيفة ولكنها قابلة للنقل عبر مختلف الأدوار الوظيفية والقطاعات.

نموذج سيرة ذاتية

استخدام نموذج سيرة ذاتية، يكون لضمان أن تتوافق سيرتك الذاتية مع رغبات مسؤولي التوظيف ومديري التوظيف، فمن النصائح المهمة استخدام نموذج سيرة ذاتية شامل لا يعرض فقط تاريخ عملك أو مؤهلاتك الأكاديمية، بل يؤكد أيضًا على مهاراتك الشخصية الفريدة.

 

التعرف على المهارات الشخصية في السيرة الذاتية

قبل أن نتحدث عن طرق تعزيز المهارات الشخصية في السيرة الذاتية ، من المهم أولاً فهم والتعرف على ماهية المهارات الشخصية في السيرة الذاتية، أو ما يُشار إليها أيضًا بالمهارات الناعمة.

المهارات الشخصية في السيرة الذاتية ، هي قدرات تتعلق بشخصيتك أو شخصيتك، إلى جانب مهاراتك التقنية، فهي مهارات مثل التواصل، واتخاذ القرار، وحل المشكلات، والقيادة، أو القدرة على العمل في فريق.

 

تحديد نقاط القوة والضعف لديك

يبدأ تحديد المهارات الشخصية في السيرة الذاتية، بالتقييم الذاتي الصادق لنقاط القوة والضعف لديك، هل أنت متواصل ممتاز، أم أنك ربما ماهر في حل النزاعات؟ سلط الضوء على هذه السمات في المهارات الشخصية في السيرة الذاتية.

لكن تذكر أنه من المهم أيضًا تحديد مجالات التحسين، لا يوجد أحد مثالي، وإظهار الرغبة في النمو يدل على المبادرة والطموح.

المهارات الشخصية في السيرة الذاتية
المهارات الشخصية في السيرة الذاتية

نصائح لتحسين قسم المهارات الشخصية في السيرة الذاتية

لتحديد أفضل المهارات الشخصية في السيرة الذاتية، عليك أن تسأل نفسك عدد من الأسئلة الهامة جدا، مثل:

  • أين أشعر بثقة أكبر؟
  • في أي المجالات أشعر أنني بحاجة إلى التحسن؟
  • ما هي الملاحظات التي تلقيتها من مشرفي وزملائي؟

تلك الأسئلة ستوفر لك أجوبة غاية في الأهمية، تخبرك أين أنت وكيف الشكل الذي سيكون عليه قيم المهارات الشخصية في السيرة الذاتية، فهي من شأنها أن تكشف نقاط ضعفك وقوتك، لتعمل دائما على التحسين والتطوير.

بعد تحديد المهارات الشخصية في السيرة الذاتية، أو ما ستكون في السيرة الذاتية، على اعتبار أننا لم نكتبها بعد، يأتي وقت الاستخدام بشكل استراتيجي لدعم مسيرتك المهنية، فانت مطالب أن تصممها لتناسب متطلبات الوظيفة التي تتقدم لها دون المبالغة في ذلك.

تأكد من عرض هذه المهارات ليس فقط في قسم المهارات الشخصية في السيرة الذاتية، ولكن أيضًا في المقابلات وفي العمل، السر هو إثبات مهاراتك، وليس مجرد سردها.

على سبيل المثال، إذا كنت معروفًا بمهاراتك القيادية، فاشرح موقفًا أدت فيه قيادتك إلى نتيجة إيجابية.

 

ما هي المهارات الناعمة وعلاقتها بسوق العمل؟

المهارات التقنية المعقدة، تكون في التقنيات الصناعية المحددة، أو المعرفة بأدوات إدارة المشاريع أو لغات البرمجة، وتكون ضرورية لأي وظيفة، ولكن المهارات الناعمة هي التي تجعلك فردًا متكاملاً قادرًا على الازدهار في سوق العمل الحالي.

تشمل المهارات الناعمة تلك السمات الشخصية التي تتيح لك التفاعل بانسجام وفعالية مع الآخرين - قد تكون مهارات الاتصال لديك، أو قدراتك على حل المشكلات، أو صفات القيادة.

 

علاقة المهارات الناعمة بسوق العمل

لا شك في أن سوق العمل يقدر بشدة الأفراد ذوي المهارات الناعمة الراسخة، خاصةً عندما يتعلق الأمر بأدوار العمل التي تتطلب التعاون الجماعي والقيادة.

يبحث أصحاب العمل عن مرشحين لا يمتلكون الخبرة الفنية فحسب، ولكن أيضًا عن الأشخاص الذين يمكنهم أن يكونوا مناسبين لثقافة شركتهم، وامتلاك مزيج من المهارات الصلبة والناعمة يجعلك مرشحًا مرغوبًا فيه للغاية في سوق العمل.

أمثلة على المهارات الناعمة:

  • التواصل
  • العمل الجماعي
  • حل المشاكل
  • الإبداع
  • أخلاقيات العمل
  • المرونة

المهارات الشخصية في السيرة الذاتية
المهارات الشخصية في السيرة الذاتية

استراتيجيات مهمة لتعزيز قسم المهارات الشخصية في السيرة الذاتية

الاستراتيجية الأولى: التعلم المستمر والتطوير الشخصي

لرفع قيمة المهارات الشخصية في السيرة الذاتية، يجب أن تتعلم مواضيع جديدة وأن تحاول إتقان مهارات جديدة والقيام بدورة جديدة أو حتى القراءة بشكل مكثف لتوسيع قاعدة معرفتك، بتلك العقلية، سوف تظهر لأصحاب العمل أنك صاحب مهارات وكفاءة عالية.

يمكنك تطبيق تلك الاستراتيجية عن طريق:

  • القراءة كل يوم
  • سجل في دورات عبر الإنترنت أو ملموسة
  • شاهد مقاطع الفيديو والندوات عبر الإنترنت
  • احضر الندوات وورش العمل والمؤتمرات

 

الاستراتيجية الثانية: مهارات التواصل الفعال

المتواصلون دائمًا ما يحصلون على طلب كبير، إن كنت صاحب تواصل جيد، ضمن المهارات الشخصية في السيرة الذاتية، ستكون مثالي للعديد من أصحاب العمل، إنهم مستمعون جيدون، وواضحون وموجزون في تواصلهم، وفعالون في كل من الأشكال المكتوبة والشفوية.

يمكنك تطبيق تلك الاستراتيجية عن طريق:

  • المشاركة في أنشطة التحدث أمام الجمهور
  • الانضمام إلى نادي محلي لخطباء توستماسترز
  • المشاركة في المناقشات الجماعية
  • احضر ورش العمل أو الفصول الدراسية حول التواصل

 

الاستراتيجية الرابعة: حل المشكلات والتفكير النقدي

يحب أصحاب العمل المرشحين الذين لديهم القدرة على التفكير النقدي وحل المشكلات بذكاء واتخاذ قرارات سليمة، فوجود مثل تلك المهارة ضمن المهارات الشخصية في السيرة الذاتية، هام وضروري.

يمكنك تطبيق تلك الاستراتيجية عن طريق:

  • التدرب على حل المشاكل المعقدة بانتظام
  • ممارسة سيناريوهات حل المشكلات
  • استخدام أدوات صنع القرار وحل المشكلات

 

الاستراتيجية الرابعة: إدارة الوقت والمهارات التنظيمية

يُظهر إمكانية إدارة وقتك بفعالية لأصحاب العمل أنك ستتمكن من التعامل مع مهام الوظيفة بكفاءة، فلا تنسى أن تكون ضمن المهارات الشخصية في السيرة الذاتية.

يمكنك تطبيق تلك الاستراتيجية عن طريق:

  • استخدام أدوات التخطيط مثل المذكرات والتقويمات
  • قم بتحديد أولويات المهام بناءً على أهميتها
  • ممارسة التفويض الفعال

 

الاستراتيجية الخامسة: القيادة والعمل الجماعي

حتى لو لم تكن تتقدم لوظيفة قيادية، فإن إظهار أنك تمتلك صفات قيادية ضمن المهارات الشخصية في السيرة الذاتية يمكن أن يمنحك ميزة.

يمكنك تطبيق تلك الاستراتيجية عن طريق:

  • تولي أدوار قيادية في مجموعات المجتمع أو أنشطة التطوع
  • أظهار الرغبة في مساعدة الآخرين وتحفيزهم في مشاريع الفريق

 

الاستراتيجية السادسة: القدرة على التكيف والمرونة

بيئة العمل الحالية ديناميكية ومتغيرة باستمرار، تشير المرونة وقدرة التكيف في قسم المهارات الشخصية في السيرة الذاتية إلى أنك ستحافظ على مستويات الأداء عند تغير الظروف.

يمكنك تطبيق تلك الاستراتيجية عن طريق:

  • الانخراط في تجارب وبيئات جديدة بانتظام
  • أظهر الرغبة في تولي أدوار أو مهام جديدة

 

الاستراتيجية السابعة: الذكاء العاطفي

يعبر الذكاء العاطفي العالي عن قدرتك على فهم وإدارة والتعبير عن عواطفك الخاصة، وكذلك التفاعل والتواصل مع الآخرين.

يمكنك تطبيق تلك الاستراتيجية عن طريق:

  • مارس التعاطف والاستماع الفعال
  • الانخراط في التأمل الذاتي لفهم عواطفك بشكل أفضل

 

الاستراتيجية الثامنة: التفكير الإبداعي

يمكن أن تميزك الابتكار والإبداع في البحث عن عمل، ووجود مثل تلك المهارات في قسم المهارات الشخصية في السيرة الذاتية يمنحك ميزة تنافسية في سوق العمل.

يمكنك تطبيق تلك الاستراتيجية عن طريق:

  • الانخراط في أنشطة إبداعية مثل الرسم أو الكتابة أو العزف على آلة موسيقية
  • جرب حلول "خارج الصندوق" للمشاكل الشائعة

 

الاستراتيجية التاسعة: مهارات صنع القرار

غالبًا ما تكون عملية صنع القرار الفعالة علامة على القدرات القيادية المتقدمة، مما يدل على القدرة على اتخاذ خيارات استراتيجية ومدروسة.

يمكنك تطبيق تلك الاستراتيجية عن طريق:

  • التدرب على عمليات صنع القرار من خلال الحياة اليومية
  • استفد من الخبرات لإعلام القرارات المستقبلية

 

الاستراتيجية العاشرة: مهارات حل النزاعات

هذه المهارات مهمة للحفاظ على بيئة عمل صحية، ضمن المهارات الشخصية في السيرة الذاتية، التي لابد ان تكون متوفرة خاصة إن كنت مقبل على منصب قيادي.

يمكنك تطبيق تلك الاستراتيجية عن طريق:

  • شارك في دورات التفاوض وحل النزاع
  • حاول الحصول على الدوارات المعتمدة في هذا المجال

المهارات الشخصية في السيرة الذاتية
المهارات الشخصية في السيرة الذاتية

تنفيذ الاستراتيجيات لـ بناء  المهارات الشخصية في السيرة الذاتية

من المهم فهم أهمية التنفيذ الفعال للاستراتيجيات التي ذكرناها بدقة في بناء المهارات الشخصية في السيرة الذاتية، فالهدف هو جعل سيرتك الذاتية قصة مقنعة عن رحلتك المهنية، تسلط الضوء على مواهبك ومعرفتك ومهاراتك الشخصية.

المهارات الشخصية في السيرة الذاتية لا تعكس قدراتك فحسب، بل تعكس أيضًا إمكاناتك للتعلم والتكيف، وهي من السمات الأساسية التي يبحث عنها صاحب العمل.

 

عرض المهارات الشخصية في السيرة الذاتية

عليك أن تحدد وتفهم المهارات الشخصية ذات الصلة بمجالك والوظيفة التي أنت بصدد التقدم إليها، التواصل والقيادة وحل المشكلات والعمل الجماعي هي بعض المهارات العامة التي يمكنك تسليط الضوء عليها وإضافتها في قسم المهارات الشخصية في السيرة الذاتية.

لكن عليك أن تتأكد من عرضها بطريقة فعالة، لا تكون مجرد قائمة، ولكي تتم تلك العملية بنجاح، عليك التالي:

  • حدد المواقف التي طبقت فيها هذه المهارات.
  • سلط الضوء على نتائجك أو إنجازاتك التي تحققت بفضل هذه المهارات.
  • استخدم الأرقام أو النسب المئوية لإنجازاتك إذا كان ذلك ممكنًا، حيث أن المقاييس لافتة للنظر وسهلة الفهم.

المهارات الشخصية في السيرة الذاتية
المهارات الشخصية في السيرة الذاتية

 أجعل المهارات الشخصية في السيرة الذاتية بارزة

لكي تبرز مهاراتك الشخصية، علي أن تعرف أنه لا علاقة للأمر بعدد المهارات التي تسردها، ولكن بكيفية عرضها ضمن قسم المهارات الشخصية في السيرة الذاتية.

قمع بجمع مهاراتك مع الخبرات ذات الصلة، مثل المشاريع أو أدوار القيادة، واستخدم الأفعال القوية للحصول على أقصى تأثير.

ليس هذا فحسب فالخطوة الاهم أن تكيف تلك المهارات مع متطلبات الوظيفة، كيف هذا؟

بأن تستخدم في سرد المهارات الشخصية في السيرة الذاتية، نفس المصطلحات من وصف الوظيفة لجذب انتباه صاحب العمل.

وتذكر أن السيرة الذاتية الأكثر إيجازًا وتنظيمًا غالبًا ما تلفت انتباه صاحب العمل لفترة أطول، مما يؤدي إلى فرصة أكبر للحصول على مكالمة المقابلة.

 

تأثير المهارات الشخصية في السيرة الذاتية على التقدم الوظيفي

يبحث أصحاب العمل بشكل متزايد عن أكثر من مجرد المؤهلات الأكاديمية والمهارات الفنية للمرشحين،  تلعب المهارات الشخصية في السيرة الذاتية، أو المهارات الناعمة، دورًا محوريًا في تشكيل التقدم الوظيفي.

في سوق العمل شديد التنافسية اليوم، يمكن أن يؤدي إبراز مهاراتك الشخصية في سيرتك الذاتية إلى فرق كبير أثناء عملية الاختيار، و تتضمن هذه المهارات:

مهارات التواصل: القدرة على التعبير عن أفكارك بوضوح.

مهارات العمل الجماعي: القدرة على العمل بشكل فعال ضمن مجموعات متنوعة.

مهارات حل المشكلات: القدرة على تحديد المشكلات والتوصل إلى أكثر الحلول فاعلية.

إدارة الوقت: القدرة على إدارة وقتك بشكل فعال، وإعطاء الأولوية للمهام بناءً على عجلتهم وأهميتها.

كل من هذه المهارات هو انعكاس لقدراتك بخلاف معرفتك الفنية، ويمكن أن يؤدي عرضها إلى مساعدة سيرتك الذاتية على التميز من بين كومة السير الذاتية الأخرى، مما يؤدي إلى طلبات وظائف أكثر نجاحًا.

 

تطوير المهارات الشخصية في السيرة الذاتية باستمرار

التطوير الشخصي وتحسين هذه المهارات لا يحسن فرصك في الحصول على وظيفة فحسب، بل يساعد أيضًا في التقدم الوظيفي.

غالبًا ما تكون مهارات القيادة والتواصل الممتازة من المتطلبات الأساسية للوظائف الإدارية على سبيل المثال، وتعد مهارات حل المشكلات والتكيف من المهارات المرغوبة للغاية في عالم الأعمال غير المتوقع، لذلك يمكن أن يؤدي تعزيز مهاراتك الشخصية إلى فتح فرص جديدة، مما يضمن نموًا وظيفيًا قويًا.

تذكر دائما أن تعزيز المهارات الشخصية في السيرة الذاتية، ليس عملية تتم مرة واحدة، بل هي عملية مستمرة، مدى الحياة، وذلك لا يأتي إلا بسعي وجه، وتطبيق أسس واستراتيجيات التعلم المستمر.

شارك الفرصة

Facebook
Twitter
LinkedIn
Telegram

فرص أخرى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تابعنا

شارك الفرصة

Facebook
Twitter
LinkedIn
Telegram

سجّل مجانا فى برنامج الذكاء
الإصطناعى الأفضل عالميا